حقوقيون: التصويت بالاعادة تجاوز49% والأصوات الباطلة أهم الشكاوى

 
 
موجه فور عرب  - عبدالله زيدان


أكد تقرير حقوقى ارتفاع نسبة التصويت للناخبين المصريين الى مايتراوح بين 49% الى 51%من جملة المقيدين فى كشوف الناخبين، إضافة إلى مشاركة عدد كبير من الشباب والمرأة والاقباط بجولة الاعادة للانتخابات الرئاسية التى تنافس فيها الدكتور محمد مرسى مرشح حزب الحرية والعدالة التابع لجماعة الإخوان المسلمين والفريق أحمد شفيق أخر رئيس وزراء فى عهد الرئيس السابق مبارك.

ورصد التقرير الختامى لشبكة مراقبون بلا حدود "راصد " لمؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الانسان عن جولة الاعادة الثلاثاء سلمية مناخ اجراء الانتخابات دون أحداث عنف ضخمة ومصابين وقتلى، معتبرة هذه الانتخابات بجولتيها تمثل خطوة مهمة على طريق الممارسة الديمقراطية وتصب في مصلحة الشعب المصري .

ولفت التقرير إلى أن غالبية الاخطاء التى حدثت فى تنظيم اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية نتيجة أخطاء تنظيمية وفنية فى ادارة العملية الانتخابية، ولم تستهدف تغييرارادة الناخبين أو تميز مرشح على اخر، و لا تخل بمبدأ تكافؤ الفرص بينها لكنها تؤثر بصورة كبيرة على حرية الانتخابات .
وحمل التقرير اللجنة العليا للانتخابات وحدها المسئولية عن تأخر فتح وغلق اللجان، والاعتماد احيانا على الاقلام الموجودة مع الناخبين، وعدم التصدى بحسم للدعاية الانتخابية أمام اللجان، وتوجية الناخبين وازالة لافتات الدعاية من أمام اللجان ، وعدم مراقبتها سقف الانفاق فى الدعاية الانتخابية للمرشحين، ووجود دفاتر وبطاقات اقتراع مسودة قبل تسليمها للناخبين ،ونقص الاقلام المستخدمة فى التأشير على البطاقات واستمرار قيد المتوفين والمجندين والضباط بها وضعف دور اللجنة فى التوعية الانتخابية.
كما حمل التقرير كل التجاوزات والمخالفات التى واكبت العملية الانتخابية أنصار المرشحين والحملات الانتخابية لهم فى العنف والاشتباكات بينهما أمام اللجان، ومحاولة السيطرة على الناخبين، وتقديم رشاوى انتخابية، ونقل الناخبين للجان، وهذة الانتهاكات تؤثر على نزاهة الانتخابات .
وأشار التقرير إلى أن غالبية شكاوى مندوبى المرشحين أثناء عملية الفرز جاءت من الاصوات الباطلة بعد تحديد القضاة المشرفين على اللجان 4 حالات لاحتساب الاصوات الباطلة شملت وضع علامة على كلا المرشحين أو شطب الورقة بالكامل أو كتابة تعليقات عليها دون التصويت بها او ترك ورقة الاقتراع خالية من التصويت ، وان المشكلة فى ابطال الصوت من عدمه كانت فى اوراق الاقتراع التى تم التصويت بها على احد المرشحين مع كتابة تعليقات عليها وتباين رأى القضاة بعدة لجان بين احتسابها وعدم احتسابها بين الاصوات الباطلة.
ورصد التقرير اكتشاف أوراق أقتراع مسودة بدفاتر بطاقات ابداء الرأى لصالح المرشحين فى اللجان الانتخابية نتيجة توزيع طباعتها بين المطابع الاميرية التى طبعت أوراق الاقتراع فى 12محافظة ومطابع وزارة الداخلية التى طبعت أوراق الاقتراع فى 14 محافظة .
وأوضح التقرير وجود ممارسات انتخابية للتصويت على أساس دينى، فلم تمنع الكنائس المصرية قيام النشطاء الحقوقيين والسياسيين من الاقباط بالدعوة لتأييد مرشح الدولة المدنية بين الاقباط داخل الكنائس والتصويت للمرشح احمد شفيق في الانتخابات بمحافظات القاهرة والاسكندرية والغربية وبورسعيد والاسماعيلية والمنيا واسيوط وقنا والاقصر.

فتح الدائرى بعد غلقة لساعات وونش لانتشال السيارات الغارقة بالنيل

 




تمكن رجال الإدارة العامة بمرور القاهرة والجيزة من إقناع الأهالى وفتح الطريق بعد أن قاموا بقطعه لأكثر من ساعتين بسبب سقوط سيارات بقاع النيل أعلى الدائرى بالمنيب، ومازالت فرق الإنقاذ النهرى والغواصين تبحث فى قاع النيل عن جثث لضحايا لانتشالها، لا يعرف أحد عددهم حتى الآن.
كان الطريق الدائري باتجاه المنيب قد شهد حادثة مرورية مروعة حيث ادى انحراف سيارة نقل محملة بحمولة كبيرة الى اصطدامها بخمس سيارات، وتصادف قدوم سيارتين من الاتجاه المقابل ، وفجأة تخطى الحاجز الأسمنتى واصطدم بسيارة فى الاتجاه المعاكس فسقطت السيارتان فى قاع النيل.،مما ادى الى شلل مرورى تام ووقوف آلاف السيارات فى الاتجاهين.
صورة ارشيفية


وتقوم قوات الانقاذ النهري بانتشال جثث الضحايا، ولم يتضح بعد عدد الوفيات والمصابين.
وتسبب الحادث فى شلل مرورى بمنطقة المعادى والكورنيش وطريق الأوتوستراد ومنطقة الهرم،الدائرى المتجهة للسادس من اكتوبر، وحجز آلاف السيارات على الدائرى ، وأيضاً القادم من المعادى.
كما تجمع عدد كبير من الأهالى وقاموا بقطع الطريق فى الاتجاهين، مما أدى إلى شلل تام بالمرور، وغلق الطريق الدائرى القادم من مخرج المريوطية، وأيضاً القادم من المعادى، وحجز آلاف السيارات على الدائرى.

كائنات فضائية تعيش معنا على كوكب الأرض !

قد تظن أن هذه الصورة لوحش قادم من كوكب المريخ أو أحد أفلام الخيال العلمي..
لكن الحقيقة المدهشة هي أن هذه الصورة وكل الصور التي ستشاهدها في هذا الموضوع هي لكائنات حية من كوكبنا الأزرق .. كوكب الأرض .. غير أنها تعيش بعيدا عنا هناك في قاع المحيط الهادي، على بعد أكثر من أربعة كيلومترات من سطح البحر تحت الضغط الشديد وفي الظلام القاتم ..
تنتمي هذه الكائنات لعائلة تسمى Scale Worms أو ما يمكن أن يعرب بالديدان القشرية المنتمية للصف البيولوجي المسمى متعددة الأشواك Polychaeta .. التي تندرج بدورها تحت شعبة الديدان الحلقية Annelida .. هذه الشعبة تضم العديد من الديدان المعروفة كدودة الأرض مثلا .. تم اكتشاف هذه الكائنات في بداية عقد الثمانينات من القرن الماضي على يد عالم أحياء البحار الفرنسي دانييل ديسبرويير ..
على مدى أكثر من ثلاثين عاما ظل هذا العالم وفريقه يخوضون بعثات علمية مستمرة للاتصال بقاع المحيط عن طريق غواصات خاصة مصممة لتحمل الضغط العالي جدا ومزودة بمعدات للتصوير ولإلتقاط العينات ..
احتار العلماء في كيفية تكيف هذه الكائنات – التي يتراوح طولها بين عدة ميليمترات وعدة سنتيمترات – للعيش في هذه البيئة القاسية .. وكيف تستطيع تحمل الضغط الشديد والبرودة القارصة في قاع المحيط .. ووجدوا أنها تعيش قرب ما يسمى بالفتحات الحرارية المائية Hydrothermal vent وهي شقوق موجودة على قاع المحيط قرب مناطق التقاء صفائح القشرة الأرضية التي تكثر عندها الزلازل والبراكين ..
توفر هذه الفتحات تيارا من المياه الساخنة – التي تصل درجة حرارتها إلى 80 درجة مئوية – وخليطا من المواد الكيميائية القادمة من جوف الأرض مما يخلق بيئة تتكاثر عليها هذه الأنواع الغريبة من الحياة ..
لهذه الكائنات فم به مايشبه الفك الذي يحتوي على بروزات تماثل الأسنان .. لكن الغريب أن هذا الفك بإمكانه أيضا الانقلاب نحو الداخل .. ووظيفته إمساك وابتلاع البكتيريا والكائنات الميكروسكوبية الأخرى للغذاء عليها ..
تلك البكتيربا والكائنات مجهرية الأخرى التي تعيش في هذه البيئة ما زالت لغزا يحير العلماء .. إذا أن وجودها يبعث على التساؤل عن كيفية تكوينها لغذائها .. حيث لا ضوء شمس يصل إلى هناك وبالتالي ليس لإمكانها القيام بعملية التمثيل الضوئي وانتاج الغذاء بنفسها كما يحدث في النباتات والطحالب .. والتفسير الأكثر قبولا أنها تقوم بعمليات استقلابية بيوكيميائية غير تقليدية من نوع آخر لا تحدث في الكائنات المعرضة لضوء الشمس !
وختاما يبدو أن الانسان مهما بلغت معارفه فهو يظل طفلا يتعلم في عالم مليء بالأسرار الغامضة ..
المصدر : # مدونه موجه فور عرب #
تعبنا في كتابته وسنفرح بتعليقكم

سيارات المستقبل من مرسيدس تنمو من بذور مزروعة مثل الشجر !!

نشاهد بين الحين والآخر تصميمات مدهشة لسيارات مستقبلية من مختلف شركات صناعة السيارات، لكننا سنشاهد الآن ما لم نشاهد مثله من قبل!!:
ما ترونها في هذه الصورة هي سيارة مرسيدس The Biome التي تتميز بأنها لا تُصنع من خلال خطوط إنتاج في مصانع، بل يتم زراعتها بواسطة بذور معدلة جينياً داخل مزارع خاصة وحضّانات!!
تبدو أقرب للخيال العلمي لكنها تصميم حقيقي كشفت عنه شركة مرسيدس من خلال مكتبها في لوس أنجلوس، حيث أراد مهندسو مرسيدس إنتاج سيارة تتكامل بصورة تامة مع البيئة فكان تصورهم هو سيارة تنمو مثل أوراق الشجر!!

سيتم صناعة هذه السيارة من مادة خفيفة للغاية اسمها بيوفيبر BioFibre، وهي مادة عضوية تقول مرسيدس أنها أخف بكثير من المعادن والبلاستيك وأقوى من الفولاذ!!
أما عن الوقود فتستخدم السيارة وقوداً عضوياً اسمه BioNectar4534، وهو مادة خاصة يتم إنتاجها بواسطة أشجار معدلة جينياً تقوم بجمع الطاقة الشمسية وتحويلها إلى هذا الوقود الثوري، والغريب أن مخلفات هذا الوقود العضوي هو أكسجين صافي!!
يبلغ طول السيارة 4040 ملم وعرضها 2500 ملم وارتفاعها 1200 ملم وتزن 394 كيلوجرام فقط، وهي سيارة كوبيه تتسع لأربعة أشخاص.
صحيح أن تصميم السيارة في حد ذاته مدهش للغاية لكن طريقة صناعتها أكثر غرابة مما يمكن تصوره، فتخيل أنك إن أردت الحصول على سيارة كهذه ستذهب لمعامل شركة مرسيدس لتختار المواصفات التي تريدها في السيارة، فيقوم مهندسو مرسيدس بتعديل جينات بذرة خاصة بالمواصفات التي تريد، ثم زراعة هذه البذرة لتنمو سيارتك مثل أوراق الشجر!!
تتكون السيارة من بذرتين رئيسيتين أحدهما لجسم السيارة الخارجي والأخرى لجسم السيارة الداخلي، ويتم زراعة الإطارات بواسطة بذور أخرى!!
المثير في هذه الفكرة العجيبة هو أن السيارة صديقة للبيئة من لحظة صناعتها مروراً باستخدامها ووصولاً حتى التخلص منها، لأنه يمكن تحويل السيارة إلى مواد بناء بعد انتهاء عمرها كما تقول مرسيدس. (لا أتخيل كيف يمكن أن تصبح سيارة كتلك جداراً في منزل :) ).
لا توجد أي معلومات تفصيلية عن تكنولوجيا صناعة هذه السيارة، لكن المصادر تقول أن السيارة ستكون متوفرة في الأسواق عام 2015 لتكون منافساً لسيارة BMW Vision EfficientDynamic الرائعة التي شاهدناها سابقاً:
حيث أكدت شركة BMW أن إنتاج هذه السيارة سيبدأ في العام 2013 لتتوفر بصورة تجارية في 2015، ويمكنكم معرفة المزيد عن سيارة BMW من خلال موضوعنا السابق:

نعود الآن لسيارة المرسيدس العجيبة لنختم بتلك المجموعة من الصور:
صحيح أنها فكرة مجنونة وتبدو أقرب للمستحيل، لكن متى كانت كلمة مستحيل عائقاً أمام الإبداع؟!!
مع تحيات : موجه فور عرب

شجعنا علي المداومه ولو بتعليق

Top Ad unit 728 × 90